المدراس ...... نائل المظفر

    شاطر
    avatar
    حيدر رحيم

    المساهمات : 15
    تاريخ التسجيل : 15/12/2010

    المدراس ...... نائل المظفر

    مُساهمة  حيدر رحيم في الخميس ديسمبر 16, 2010 10:28 pm

    السلام عليكم ..
    أحببت أن أنقل لكم قصيده من قصائد الشاعر نائل المظفر ..



    المدراس ...... نائل المظفر



    على كل حال نحمد الله ياصاح
    ولو عالفات دم تبـﭼـي الهواجس
    عكَب ذيچ المضايف والدواوين
    تصير ابيوتنه اصفوف المدارس
    فرشناهن كتب ما عدنه حصران
    وترسناهن شعر.. محد ينافس
    كَصه ويانه الوكت .. ما خله كنتور
    بالرحلات صفطّنه الملابس
    يلوم الما دره ابعلتنه عباس
    وتبجينه الملامه وشنهي الاسباب
    تركنه الجامعات واحنه شباّن
    وكَعدنه ابصف الاول ..واحنه شيّاب

    يحاربنه الشته ومابيدنه سلاح
    ونحير انصد برد لو ننفض اتراب
    على الشباچ لزكَنه القراءات
    وطله رمح البرد من ظهر الكتاب
    تخاف الناس من سرب الخفافيش
    لان كلما تطير احبابها اتنام
    وانه وجاري نخاف امن العصافير
    لان كلما تحط يتشكَكَ الجام
    بين اهل المدارس ماكو اسرار
    ماظم اعله جاري ولا علي ظام
    اظم اشلون سري اعله الجوارين؟!
    اذا جيراني يسمع حته الاحلام..
    يعباس الصفوف ابلايا بيبان
    ونخاف اعله الشرف من عين الاجناب

    على السبوره نكتب.. (باب) مو..(دار)
    حتى انشيلها ونلزكَهه عالباب!!
    كَبل بيت اهلي عده اتبات البيوت
    كَبل بيبانه معزبات الاصحاب
    كَبل ديوانه امحزم بالدلال
    كَبل ضيف اليجي نفرشله الركَاب
    كَبل ماظل كَبل .. بعناه يعباس
    وكَعدنه ابمدرسه ..ولاحكَنه طلاب
    حصار الضيم طكَنه ..وبعنه البيوت
    عساهه ابخت كلمن صار الاسباب
    على الحيطان نرسم بيت مبيوع
    وابو مطلّع بناته ابطركَ الثياب
    علينه البيت يلطم وهوه مرسوم
    شلع باب الرسم واتكوّم تراب
    يعباس الصدكَ... ما ودي شكواي
    لـﭽن سالت غصب هاي المدامع
    تحسرنه الحضن ماعشنه باحضان
    من ارحامهن طحنه ابمواضع؟!
    ولا شفنه المراضع يوم الصيار
    صناديكَ الفشكَ صارت مراضع
    ﭽن كلّش طفل وانطي الوجه وين
    يعباس القصف ما خله شارع
    شفت عيسى انصلب بس ما شفت لوح
    صليب اسود تحول كل تقاطع
    علينه اتامرت من ﭽنه رضعّان
    مدافعكم رمت حتى الجوامع
    بس ربك ستر ما رادنه انموت
    علينه امن السمه يوصي المدافع
    واذا طاحن قذايف باالدرابين
    تشكَ الزيج واتظمنه الشوارع



    نائل المظفر


      الوقت/التاريخ الآن هو الخميس مايو 24, 2018 2:23 am