أهوار ميسان (( العمارة )) لعيبي خلف الأميري

    شاطر
    avatar
    علي كاظم الربيعي

    المساهمات : 304
    تاريخ التسجيل : 15/05/2011

    أهوار ميسان (( العمارة )) لعيبي خلف الأميري

    مُساهمة  علي كاظم الربيعي في السبت أغسطس 13, 2011 6:30 am

    اهوار ميسان (العمارة)
    --------------------------
    لعيبي خلف الاميري
    ------------------------
    هي مسطحات مائيه كبيرة تصب فيها معظم رواضع دجلة تغذيها بالماء والغرين. تقسم اهوار العمارة بالنسبة لموقعها الى قسمين اهوار غرب دجله (يمينها) واهمها هور السنيه وهور عودة واسماء محلية هور الخْراب وهور الصحين وهور الصيگل والگبيبة والهدام وام گعيدة .. الخ. اما اهم الانهار التي تغذيها هي الدجيلة والسفحة والسفيحة ونهر البتيرة ونهر الطبر (نهر المجر الكبير) ورواضع صغيرة كثيرة تأخذ من دجلة وتصب في هذه الاهوار وهي مساحات شاسعه تمتد من قرب ناحية شيخ سعد حتى تصل الى اهوار الناصرية قرب البدعة.
    القسم الشمالي من هذه الاهوار ضحلة قليلة النبات تسمي (البرگ) مثل هور السنية وهور عودة وهور الخْراب..
    القسم الجنوبي يکون اعمق غزير النبات.
    اما القسم الايسر من دجلة ، فأهم الاهوار فيه هور الحويزة والذي يفصل بين العراق وايران (منطقة عربستان) ويمتد من شمال ناحية المشرح (الحلفاية) من نواحي ميسان الي قرب البصرة. اما أهم الانهار التي تصب فيه وتغذيه هي نهر سعد ونهر المشرح والکحلاء والمچرية وتوجد رواضع صغيرة لا عدُّ لها تأخذ من دجلة وتصب في هذا الهور الکبير والذي يکوِّن مجموعة اهوار متصلة مع بعض ومن اسمائها المحلية هور الطيب والشيب وهور العظيم وام نعاج والسودة والبيضة والدبن والخسف والچکة وهور مجنون واسماء محلية کثيرة.

    النباتات
    ----------------
    في الاهوار نباتات مائية کثيرة اهمها :-
    القصب ، البردي ، الگعيبة ، الگاط ، الشمبلان ، الچولان ، الحليان ، وانواع آخري مثل (السِيل) السعد.
    آ - القصب : نبات مائي يشبه الخيزران اصفر اللون ذو سيقان طويلة مجوفة ذات عقد غليضة من الاسفل رفيعة من الاعلي يصل ارتفاعها الي خمسة او ستة امتار تعلوها العذْبة وهي الزهرة. قليله يسمي الشهف (نايملي بالشهفات) صغيره يسمي الزّل واخضره يسمي (العنگر) وهو علف مهم للجاموس والابقار جذوره يسمونها (المحداد) وهي حلوة الطعم . يدخل القصب في صناعات محلية عدة سأذكرها لاحقاً .
    ب - البردي : نبات مائي طري ليّن يصل علوه الى ثلاثة امتار او اكثر بقليل. اخضر اللون وحينما يجف يكون رمادي اللون باهتاً وهو على شكل حزم تلتف على ساق طري يسمى (العگيّد) ويخرج من بين الاوراق ورقة ملفوفة صلبة تشبه بوگة البصل تسمى (الضربوط) في اعلاه الزهرة وهي مطوية على الضربوط كشيش كباب مدور طول الزهرة يصل ثلاثين سنتميتر او اكثر قليلاَ تحمل حبوب اللقاح وهي ناعمة كلپودر صفراء اللون وقبل تفتح الزهرة تعمد النساء لجمع هذه المادة الناعمة وبعد طبخها بقليل من الماء المحلى بالتمر او السكر او بدونهما تجمد و تؤكل وتسمى (الخرّيط) او (طابگ خريط) . وان تفتحت الزهرة تتطاير البذور مع الريح ويسمى (النفّاش) يستعمل مع الطين لصنع ادوات يحتاجها المواطن . وفي الاونة الاخيرة استعمل البردي كمادة اولية لصناعة الورق (معمل صناعة الورق قرب البصرة) والذي دمرته القادسية قادسية صدام.
    ج - الگعيبة : نبات مائي عريض الورقة دائرية الشکل سائب الجذور يطفو على السطح متحرك ونظراً لکثافته وتشابکه مع النباتات الاخري فهو يغطي مساحات واسعة تعيق سير الزوارق. وفي الربيع تظهر منه زنابق جميلة وکبيرة تملأ المكان بأريجها وتسمى محلياُ (زهير البط) تجمعها بعض النساء لتقطيرها كماء ورد.
    د - الگاط : نبات يشبه الگعيبة الا ان اوراقه رفيعة وطويلة يستعمل کعلف للجاموس وصغيره (الفرافير) تؤكل بعد غسلها وتمليحها وهي حامضيه المذاق.
    ه - الشمبلان : نبات مائي كثيف جداُ متشابك الجذور سائبها ايضاُ ملتفاٌ على بعضه ومع الگعيبه والگاط يکون عائقاً لوسائل النقل والمجرى المائي.
    و- الحليّان : نبات حشيشي في اطراف الهور يکون مرعي ومرتعاُ للاسماك والطيور والحيوانات.
    ز- الچولان : يکثر علي ضفاف الهور علي شکل سيقان ناعمة رفيعة يصنع منه الحصران والموائد.
    الحيوانات
    --------------------
    أهمها الجاموس وهو معروف بکبر حجمه وغزارة انتاجه من الحليب وهو دسم تصل نسبة الدهن الي 10% ، غذاؤه متوفر من العنگر والگاط والحليّان وحشائش آخري يرعي في الاهوار وخاصةُ الضحلة وفي أشهر الشتاء الباردة (الچلّة) تبني له بيوت من البردي تسمي (الستَر) جمع (استره) يقضي فيها شتاءه فإذا ما دفئ الطقس قليلاً نزل الي الماء. صغارها تسمى (الشفوجة) جمع (شفج) والجاموس عماد الثروة الحيوانية بعد الاسماك.
    تعيش في الاهوار بعض الحيوانات الغريبة عن بيئتنا يسمونها محليا (چليب الماء) وهي قليلة العدد ذات فراء جميلة كما تعيش علي اطراف الهور كثير من الخنازير البريه تأكل (السِعد) . ولا تخلو بيئة الهور من بعض الا فاعي
    الأسماك
    ---------------------
    ان هذه الاهوار بمائها ونباتاتها واشناتها کإنما خلقت وتکونت لتغذي ملايين الاسماك المتنوعة. فهي بيئة طبيعية لتربية وتکاثر هذه الثروة التي لا يحتاج فيها الانسان لعناية او جلب غذاء (غذائها منها وبيها) کما يقول المثل الدارج. انواع الاسماك کثيرة واهمها الگطان والبني والشبوط والشلج وانواع کثيرة من الاسماك الصغيرة الحجم کألحمري وابو خريزة و احياناً نجد سمك البز.
    طرق صيد السمك : هناك طرق كثيره لصيد السمك ابسطها بواسطة الفالة واکثرها بواسطة الشباك جمع شبك ويسمونه محلياً (طفاحية) ويکون الصيد عادة في المناطق التي لا توجد فيها النباتات وغالباً يکون الصيد في البرك او المناطق العميقة الخالية من النبات.
    من طرق الصيد الاخري صيد السراج
    (السراج) ويكون الصيد ليلاً حيث يخرج مجموعة من الصيادين بزوارقهم ويعمل سراج من النفط يوضع امام الزورق يضرب بضوئه علي صفحة الماء. يصطف الصيادون بنسق في کل زورق صياد بيده الفالة وهو واقف علي الدوسة (منصّة الزورق) وعيونه علي صفحات الماء اللامع الصافي وآخر في مؤخرة الزورق يغرف (يجذف) بقوة وحينها تجفل الاسماك وعلي ضوء المشاعل او السراج يصطاد الصيادون کثيراً من الاسماك وخاصة الکبيرة منها حيث يرونها واضحة.
    صيد المحرّج
    ---------------------
    نوع آخر من الصيد حينما يمتلئ الهور في الماء خاصةً في موسم الفيضان يزحف علي الاطراف اليابسة ويسمي امتلاء الهور بالماء (التياس) ينبت بغزارة حشيش الحليّان ويطفو فوق السطح فتخرج الاسماك من اواسط الهور العميق لترعي في مناطق نمو الحليّان الضحلة وفي سيرها تحرك بذنبها الدغل النابت فيري الصياد وبيده الفالة حرکة السمك فيصطاد الکثير منها.
    ان انسي لا انسي تلك الحادثة الطريفة : کنت اصطاد ومعي احد طلابي وهو تلميذ ذکي (خبيث) فکنت ارمي الفالة بقوة علي الحرکة ولا اتمکن من الصيد فکان يضحك عليّ ثم بعد ذلك قال يا استاذ اضرب امام الحرکة بقليل وانت تصيد ، وفعلاً اصطدت وافراً من السمك.

    الطيور :
    ---------------------
    ما ابدعها محلقةً سابحةً وما اکثرها. قسم منها مهاجراً الينا من الشمال البارد واخر مستوطن تطيب له الاقامة يتغذي علي خيرات الهور من نباتات واسماك صغيرة وديدان وطحالب الخ.
    من انواع هذه الطيور :
    الخضيري ذو الرقبة الخضراء الزرقاء والالوان الزاهية الجذابة وانثاه (المسِّکة) (يمسّکة اشسواچ اخضيري) وهناك الکوشر والکوشم والبربش والحذّاف وابو زلّه والمصو ودجاج الماي وانواع کثيرة من الاوز والبجع (نعيج الماي) والزرگي والبيوضي والهليچي والسميچي والحمِر والغرانيق واللقالق (درويش علي) ومن الطيور الحلوة الجميلة البراهين جمع (برهان) وهناك طيور صغيرة لا حصر لها کألزرازير والعصافير ويوجد طير صغير بألوان زاهية براقة ولجماله يسمونه (طوير بنت الشيخ).
    طرق صيد الطيور:
    -----------------------
    الطيور غذاء رئيسي ومهم بعد الاسماك يعتاش عليه الکثير من الصيادين واهم طرق صيده بالشبك وتسمي محلياً الدوشه او (النوجه) في مناطق آخري.
    يأتي الصياد الي اطراف الهور الضحله ويعمد علي تسوية وتبيض بقعه صغيرة من الارض المغطاة بألماء قليلاً بواسطة المنجل وارجله يسويها وينعمها فتري بقعة بيضاء من الاعلي ينصب فيها الشبك ثم يضع في هذه المساحة بعض العلف المطبوخ من الشلب او الشعير. وعلي بعد 15 – 20 متراً يعلم الارض بعلامة صغيرة في التراب او الشل لا تعلو کثيراً ثم يعلّي هذه العلامة تدريجياً ويجعل منها طوفاً علي شکل قوس نصف دائري لا يعلو المتر مفتوح من الجانب الخلفي يغطي هذا القوس من الاعلي بالقصب والبردي والبوه ويلطشه بالطين ويفرش داخله بعض البوه ليجلس عليه ويعمل ثقباً صغيراً جداً مقابل الشبك ليکشف علي الطيور.
    يأتي الصياد في النهار فيري العلف قد أُکل فيعلم ان الطيور قد رأته وإعتادة المجيء اليه ليلاً للرعي. يقوم الصياد نهاراً بنصب شبکة علي البقعة المعلوفة وهو علي شکل مستطيل لعدة امتار علي نصفين مربوطة من الوسط بحبل طويل يسمي المجذب والحبال التي تربط الشبك تسمي الترور جمع (تر) وهذه مربوطة بحبل دائري يرتبط بالمجذب وتثبيت اطرافه في الارض بواسطة عيدان من الخشب تسمي البروث جمع (برث) وبعد نصب الشبك يغطي تماماً بالطين وفوقه العلف ويختبئ الصياد داخل الدوشة قبل المساء.
    تأتي الطيور ليلاً فتحط علي الشبك او قريباً منه وهي کثيرة الحيلة والحذر تطير مرة او مرتين وحين تطمئن تبدأ بالرعي ويکشف عليها الصياد بعينه خلال الثقب الصفير مستعملاً يده لتضييق الفتحه لأن الطيور قد تري شعاع العين فتشرد (تطير) وبعد ان يري الطيور منغمسة في الاکل يجذب المجذب جذبة قوية وسريعة حتي يقع الي الخلف ويشد المجذب بواسطة وتد قوي يسمي المربط .. ينطبق الشبك بنصفيه علي الطيور وبمساعدة الزواو جمع (زوّه) وهي قصيبات تفصل جانبي الشبك وتشده. قد لا اغالي ان بعض الصيد يصل لمئات الطيور في الجذبة الواحدة. وقد تأخذ الشبك معها احياناً الي الاعلي.
    توجد طرق اخري لصيد الطيور بواسطة البنادق (الکسرية) ولرحلات الصيد بالزوارق والبنادق متعة لذيذة لهواة الصيد.
    وسائط النقل وطرق المواصلات
    --------------------------------
    وسائط النقل في الاهوار تعتمد الزوارق بأنواعها وهي مصنوعة من الخشب تغطي بالقار.. وهي واسطة نقله وحاملة جرده ووسيلة صيده. وهي انواع عدة :-
    أ - الچلابية أصغر الانواع ومنها صغيرة جداً تسمي (المخيط) ولا يسع لاکثر من صياد واحد ينبطح علي بطنه ماداً بندقيته الي الامام ويجذف بيديه حتي يصل اقرب ما يمکن للرميه وخاصةً في مکان يسمي (العگرة) وهي مساحة مکشوفة تحيط بها غابات القصب والبردي وعادة ما يرتع فيها دجاج الماي المحصور من قبل (الحوم) وهو طير جارح.
    ب - الطرادة هي واسطة النقل السريعة وتسع عدة اشخاص وتستعمل عادة لنقلهم ومنها انواع بديعة الصنعة کأنها العروس بين الطراريد يستخدمها الاقطاعيون والموسورون في تنقلهم .......
    --------------------------
    کتلني الينسل ابريحه ** بلا ماي
    مثل عود الکبر يزهي ** بلا ماي
    طراريد العشگ سارن ** بلا ماي
    مراديهن هوي واعملن بيّه

    ج - المشحوف
    -----------------------------

    مشحوفي طرّ الهور والفالة بيدي
    بنيّه لو گطان آنه او نصيبي

    وهو اکبر من الطرادة ويستعمل لاغراض کثيرة کنقل القصب والبردي والحشائش....الخ.
    د - البرکش وهو اکبر من المشحوف لاغراض النقل.
    الطرق
    -------------------------
    في المناطق المکشوفة قليلة النبات تسير الزوارق بسهولة ولا خوف عليها إلا من الهواء العاصف حيث يکون الموج عالياً فيلوذ الصيادون او راکبو الزوارق بأي نبات قريب.
    ولکن في المناطق کثيفة النبات تسمي الطرق المائية (الگواهين) جمع گاهن ومنها ما يشبه الشارع فکما بندقية ايطاليا بشوارعها المائية فگواهين الهور هي الابدع والاجمل تحف بها النباتات من الجانبين مثل الطرق السياحية بين الاشجار. ومن الگواهين ما هو العريض کألشارع ومنها ما هو ضيق لا يسع لاکثر من زورق وهناك طرق تسمي المصفاة والمصب.
    السکان
    ------------------------
    هم من بطون وافخاذ القبائل العراقية العربية التي تقطن المحافظة واهم هذه البطون هي : الشدّه ، النوافل ، البو غنام ، البو بخيت وهي بطون من عشيرة البو محمد من زبيد وعشائر الفريجات من ربيعة العدنانية والفرطوس من ال غزي وتوجد بطون من عشيرة السواعد والسودان وآل ازيرج والعيسي والبزّون وابريهة والحيادر وبطون آخري كثيرة.
    بيوتهم :- اکواخ من القصب والبردي يبنوها علي الچبايش جمع (چباشه) وهي عبارة عن تهلة والتهلة هي بقعة متشابکة جداً من القصب والبردي تحيط وتلتصق بها کثير من النباتات والحشائش فيعمد القوم الي کسر القصب والبردي وليّه علي بعض ثم يؤتي بالشل وهو التراب المدغل ويرمي علي التهلة حتي تغدو کجزيرة عائمة فوقها کتلة من يابس التراب لا تعلو عن نصف متر فوق الماء.
    تبني عليها الاکواخ والتي تتکون من حزم القصب تسمي الشباب جمع (شبّه) غليظة من الاسفل رفيعة من الاعلي مشدودة بالحبال والمصنوعة غالباً من البردي والقنّب. توضع الشباب في حفر متقابلة وتثبت ثم تحني وتشد وتکون علي هيئة اقواس يوضع فوقها الهطر جمع (هطار) وهي حُزَم کألاعمدة من القصب تربط مع بعضها ويکون طول الهطار بقدر طول الکوخ توضع طولياً علي اقواس الشباب وتربط عليها. وکلما زادت الهطر يتحمل الکوخ مزيداً من البواري (الحصران) کسقف للکوخ.
    يُعمل مشبك من القصب وباب صغير من جهة صدر الکوخ. والزاوية تسمي اللوذة ومؤخرة البيت يسمي الکوصر.
    (المثل يقول من الباب للکوصر فرج)
    حجم الکوخ يقدر بعدد الشباب (الاقواس) ذو الثلاثة او الخمسة او السبعة او التسعة. ومن الکوخ الکبير يُفصل منه جزء للضيوف يسمي (الربعة) ومن الاکواخ ما يسمي بالمضيف وهو للضيوف والمناسبات ومن المضايف ما هو کبير ويتکون من 13-14 شبّه يصل طوله لأکثر من ثلاثين متراً يبني بشکل بديع وهو عادةً يبني علي ارض او تل في الهور. وعادةً هذه المضايف الکبيرة تخص الاقطاعيين والموسّرين من السراکيل وشيوخ العشائر
    تُغلق جميع هذه الاکواخ شتاءاً بالبردي کمادةٍ عازلة للدفئ.
    المرافق الصحية :-
    -----------------------------
    يعمل ثقب في الارضية العائمة يصل الماء ، يستعمل کمرافق او حمام يستر بواسطة البارية (الحصير).
    اعمال السکان :-
    ------------------------
    معظمهم يمتهن الصيد بانواعه (السمك والطيور) وآخرون يمتهنون صناعة البواري (الحصران) وهي انواع حسب جودتها ومساحتها منها النعمانية وهي احسن الانواع والمفرش والطريدة ، وللبواري استعمالات کثيرة لبناء البيوت وتسقيفها وفرشها ولخزن الشلب (الگعيدة) ، اما تربية الجاموس والاستفادة من منتجاته، فکثير من السکان يعتمد عليه والمرأة عاملة نشطة في هذا المجال ولا تقل شأناً عن الرجل في جلب الحشائش والقصب والبردي وتسويق المنتجات من لبن (روبة) ويسمونها مغلية والقيمر والجبن والزبد ... الخ. الي اقرب مدينة.
    قليل من سکان الهور يعتمد الزراعة إلا القريبين من الضفاف وهي زراعة الرز بانواعه.
    جلّ طعامهم من الرز طبيخاً او خبزاً ويسمي خبز التمن باسماء محلية لطيفة منها السيّاح جمع (سيّاحه) وأرقها الرغفان جمع (رغيف) والرصّاع جمع (رصّاعة) [يا بيگ الفدني أبرصّاعة] وهي أثخن من السياح وهذه الانواع تخبز علي صاج من الحديد (تاوه) يحمي تحتها بواسطة القصب والبردي اليابس ، ومن خبز التمن الشلواطة والطابگ ومنه (الغليظ ابو عضتين) وهذه تخبز علي طوف من الطين علي شکل قرص دائري قطره ما بين نصف متر واکثر بقليل ، مفخوراً يوضع علي ثلاثة مناصب جمع (منصبه) ويوقد تحته القصب والمطّال وهي اقراص جافة يابسة من روث الجاموس والابقار يعملنها النساء ثم يجمعنها علي شکل قباب (گبه) وبعد ان يسخن الطابگ يکون لونه ابيضاً مائلاً للحمرة يقلب علي ظهره ويوضع عليه العجين الذي يکون علي شکل سائل کثيف يشبه (الروبه) ثم توضع عليه اقراص المطال المجمّره حتي ينضج.
    سکان الهور معازيب يحبون الضيوف ويحترمونهم ونحن نسمي من يسکن الاهوار (المعدان) [تسمع بالمعيدي خيراً من أن تراه].
    وعلي ذکر کرم وسخاء المعيدي ، حينما سؤل ان يتمني قال :
    ----------------------------------------------------------
    تمنيت ياربي عليك الفين مهدوده ( المهدوده=الجاموسه)
    والفين راس امن البقر ماجوده
    والفين فرده امن التمر مفروده (حتي يبيّن کرم المعيدي او جوده)
    والفين کرمه من العجم ممدوده

    وهو يفتخر علي الحضري الذي قال:
    -----------------------------------------
    تمنيت ياربي عليك الفين سيتاوي (سيتاوي=حارس)
    والفين تاله من النخل برحي او خستاوي
    والفين راس من الغنم بيضي او مکاوي
    وبنيه غاويه وآنا لها غاوي
    وهم يحبون التصغير في کل شئ فالاسماء جويسم ، ارويض ، محيسن ... الخ
    قال احدهم يخاطب جاره : خويه اشبيه اغديکم قال له: اغدينه انصيف اذويل اميل شبيبيط (ويعني نصف ذيل شبوط)
    ترون ايها الاخوة الکرام ان حياتهم بسيطة لا يختلفون في عاداتهم وتقاليدهم الاجتماعية عن جيرانهم الفلاحين الذين يسكنون على الارض اليابسة :::
    حکاية مريم
    ------------------------
    مريم وتسمي امريّم تصغيراً ، امرأة فقدت ابنها وزوجها في عدة ايام ففقدت عقلها ثم سکنت البنايا جمع (بنيه) وهي قبور يوضع فيها الميت (امانةً) او وداعاً کما يسمونه لأمد معين حتي يخرجوه ثانية ويدفنونه في النجف وهي عادة اسلامية ايام زمان ..
    والبنيه تشبه القبه الصغيره مبنية من الطين والقصب.
    کانت مريم تجد ملاذاً في هذه القبور الخالية تعيش علي صدقات الناس. کانت عائلتها تمتهن زراعة الخضر ويسمونهم محلياً الحساوية ويرونهم الفلاحون مرتبةً دنيا کذلك (البربرة) اللذين يمتهنون صيد السمك.
    کانت مريم تترنم ببعض الاهازيج مدحاً بزوجها ، تقول :
    -------------------------------------------------------
    زرع لوح الفجل والشلغم إبراگه
    تلوگ إبچتف ابو محيسن المطگاگه
    رجف من شاف ابو محيسن السطاوي
    شرد مثل المجريه تطرد الواوي (ذات الجراء=الکلبة وتکن شرسة جداً)
    محلَه من يمر ويصيح خضراوي
    تعالوا جاي يرفاگه
    تلوگ إبچتف ابو محيسن المطگاگه
    الاعراس :
    ------------------------
    اعراسهم حلوة حينما تُزف العروس بالزوارق وسط الاهازيج والهلاهل وتتهادي الطراريد والمشاحيف وسط الهور وتسمع الزهيري والبسته حيث لا تطن الاذن ولا الراس يون.
    وليلة العرس يطبخ الطبيخ ويصب علي البواري الجديدة ويذبح الشفج ويوضع اللحم فوق الطبيخ وتکون وليمة عرسية فاخرة تسمي (النحّه) حيث يتباري الرجال والنساء بالاهازيج ولمن تکون الغلبة فياکل النحّه.
    وتکون الزفه عادة في النهار لأن الاضاءة ليلاًًً تکاد تکون معدومه إلا من بطل النفط (فتيلة بردي).
    الاثاث :
    ------------------------
    اثاثهم بسيط بدائي مصنوع معظمه من الطين مثل السد والسدانة (حالي مثل حال السدانة بالماي) والمچفاية والواوي للملح والگفة والطبگ والچبسيه والرّحه والمجرشه لجرش الشلب ويستعمل البوه کفراش لنظافته ونعومته ودفئه ، يستبدل باستمرار ، بالاضافه الي الافرشه الاخري مثل اليزر جمع (ايزار) والسجاجيد والمنادر خاصة لدي الموسرين ، وتستعمل المداد جمع (مدّه) لفرش المضيف فوق الحصران.
    الملابس :
    -----------------------
    ملابسهم بسيطه لا تزيد في الصيف عن الدشداشه والغتره وحينما يخرجون لجرد القصب والبردي قد يکتفي الرجل بالسبته وهي خيط يلفه حول خصره يربط به احياناً قطعة قماش لستر عورته.
    وبحکم البيئه فهم حفاة دائماً تفتك بهم البلهارزيا وخاصة الاطفال ومن يسلم يشب قوياً.
    ================================================

    [right]

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد سبتمبر 24, 2017 9:50 am