قبيلة الدفافعة الأصول والفروع

    شاطر
    avatar
    علي كاظم الربيعي

    المساهمات : 304
    تاريخ التسجيل : 15/05/2011

    قبيلة الدفافعة الأصول والفروع

    مُساهمة  علي كاظم الربيعي في الثلاثاء أكتوبر 04, 2011 7:19 am

    قبيلة الدفافعة الأصول والفروع
    -------------------------------
    تشير كافة المصادر ما بين (( الاحتلالين العثماني والبريطاني )) ان قبيلة الدفافعة تنتشر في كافة محافظات العراق ويرجع اليها عدة بطون وبذلك سميت قبيلة وليس عشيرة وان ثقلها في محافظة بغداد وعلى ضفاف نهر ديالى وكذلك يسكن شيوخها.وهي بطن من عبادة رحلت هذه القبيلة من ارض الحجاز مع اميرها (مكن)وسكنت شط الاخيضر وكانت لها صولة كبيرة ضد لاحتلال العثماني حيث قامت الدولة العثمانية بفرض الضرائب على هذه القبيلة فرفضوا الدفع فقطع العثمانيون مياه شط الاخيضر عنهم فأوعز أليهم الامير جعفر بن مكن أمير عبادة في البطائح بألرحيل عن هذه المنطقة ودلالة على هذه الاحداث(قصة الحمامات الثلاثة التي تركها الامير جعفر في مضيفه أو ديوانه)وهي معروفة لدى اغلب ابناء قبيلة الدفافعة.فكان نصيب قسم كبير من أبنا ء هذه القبيلة ارض الحويزة فسكنوا هناك فترة من الزمن اما الباقي فأتتشر في ارض العراق.....
    ما المقصود بأولاد العروس ::::
    -----------------------------
    (( كان في ارض الحويزة واليا ظالما يرى كل فتاة جميلة فيتزوجها فذكروا له ان لدى هذ القبيلة فتاة جميلة جدا فتقدم اليها فلم يعطوها له ليتزوجها فهددهم بالقتل وسلب اموالهم فأشار اصغرهم(محمد)والذي كان جميل المنظر وحسن الصورة انا اخلصكم منه فوافق على زواج الوالي من اخته فقام فلبس ثياب العروس وأمر اهله بالرحيل تاركين له حصانه وعبده بعيدا عن دار الوالي وحرصه فحمل خنجره المعروف في ذالك الوقت تحت ثيابه وعند دخول الوالي عليه أردأه قتيلا فركب جواده وتبعه اهله وكان اهل الوالي ينتظرونه حتى الظهر فلم يخرج أليهم فدخلوا عليه فوجدوه صريعا فهبوا وتبعوا محمد وأهله الذين معه فكلما كأنوا يرونه يقولون جأئتكم العروس فيفرون من أمامه فيضرب عددا منهم فمن تلك الواقعة لقب محمد (بالعروس)وأصبحت نخوتهم من ذلك الحين ب( أولاد العروس) وهذه نخوة قبيلة الدفافعة )) اما اسم قبيلة الدفافعة أتت من انه كلما نزلوا على العشائر أو القبائل العربية تدفعهم هذه العشائر الى مكان اخر كونهم مطلوبين لأمير الحويزة فسميت قبيلة الدفافعة.اما شيخهم ونسبهم ( الشيخ هاتف محي محمد العلي سليمان داود سلمان رومي حمد صنيع مبارك ابن محمد مولى داود ابن الامير( محمد العروس) بن جعفر بن مكن ويستمر النسب الى (عبادة)والى عقيل عامر بن صعصعه والى مضر.).....
    عند وصولهم بغداد استقبلوهم وبنوا لهم البيوت والسرادق في منطقة الكسرة والعوينة ورأس الساكة وأنتشرت القبيلة على نهر ديالى واصبحت القبيلة على علاقة مع العثمانيين وتم تسليم البيجية لشيوخ الدفافعة في زمن جدها حمد الجد التاسع لشيخ هاتف حياوي ومنه ايضا ال علي بيك في كربلاء حيث حصل عليها حسين بيك وهو ابن حمد واستمر ذالك وعاصر من بعد حمد شيوخ هم من ذريته حتى وصلت الى دواد وهو الجد السادس لشيخ هاتف حياوي وبعدها تسلم علي شعيب المشيخة وهو من نفس فخذ ال داود الذي ذكرهم العزاوي ومن ولد داود سليمان الذي يرجع اليه الشيخ هاتف حياوي والثاني هو ابراهيم الذي يرجع اليه ال علي شعيب والثالث سليم فهم كلهم فخذ ال داود
    فلما جاء سليمان باشا الصغير الى الحكم عزل علي شعيب ووضع مكانه ابن عمه(سليمان داود).
    وعندما جاء عزل سليمان باشا نتيجة أضطرابات سياسية في فترة حكمه وملاحقة بعض العشائر له هرب بأتجاه منطقة قريبة من نهر ديالى على اطراف بغداد ومن شدة التعب نزل عند امير الدفافعة سليمان الداود بنفس المنطقة التي يسكنها الشيخ هاتف حياوي حاليا وقامت القبيلة بحراسته وعندما خرج يريد العبور من نهر ديالى عارضه (علي شعيب ابن ابراهيم ابن داود)مع عدد من القبيلة فقتلوا سليمان باشا وسلم رأسه الى السلطة العثمانية(رئيس أفندي) وكان هذا سنة(1810) فغضبت السلطة العثمانية لذلك صدر قرار من اسطنبول بالأغارة سنويا على قبيلة الدفافعة لمدة سبع سنوات.
    كتب شيوخ القبيلة الى السلطة العثمانية بأن الذي قتل هو شخص واحد وهو(علي شعيب)وليس الباقون.
    فطلبوا تسلميه الى الدولة العثمانية لكي يعفى عنهم في ذلك الوقت كان (علي شعيب)سكن الحدود الايرانية منطقة (بوشهر)فقامت العشيرة بتسليمه الى السلطات العثمانية فقتلوه ثم اصدروا عفوا عن قبيلة الدفافعة والقصة معروفة ويحفظها الاجداد والابناء وهي ليست بعيدة جدا والمكان والزمان الذي حدثت به معروف والقصة كتب عنها العزاوي في كتابه العراق بين احتلالين والكاتب ريجارد والكثير من الكتب القديمة تتكلم عن قصة مقتل الوالي وقسم من ذرية علي شعيب هو (حسين هادي وحيد عباس محمد درويش محمد ابراهيم حمد علي شعيب ابراهيم داود) وحتى بعض الموءرخين قال قتلت قبيلة الدفافعة دخيلهم الوالي سليمان باشا الصغير ولكن القبيلة لم تقتل دخيلها وقامت بحراسته ولكن ملاحقة علي شعيب له عندما خرج من مضيف الشيخ سليمان داود حيث قبل ان يعبر نهر ديالى قام بقتله وهذا سبب لمثل هذا الكلام ولكن القصة موضحة في الكتب ومعروفة بشكلها الذي تم طرحه وذرية علي شعيب مع ابن عمهم الشيخ هاتف حياوي فالقصة كما ورد في اعلاه وعلي شعيب وسليمان داود اجداد الشيخ هاتف حياوي وهناك فورمونات عثمانية قديمة تثبت تسليم مسقفات العوينة من قبل الدولة العثمانية الى قبيلة الدفافعة عند مجيئهم من الحويزة ثم جنوب العراق وثم الى بغداد وتثبت كيفية قصة مقتل الوالي سليمان باشا وتثبت عن تسليم البيجية الى امير قبيلة الدفافعة عند مجيئهم من الحويزة الى بغداد وتعتبر القبيلة من اقدم القبائل التي سكنت بغداد وكانت البيجية والتعريفة التي حصلت عليها القبيلة احدى اسباب العفو العثماني عن القبيلة وملاحقتهم لها وبسبب ملاحقتهم انتشرت القبيلة بكثير من المحافظات ولقد قام العثمانيون بقتل الشيخ العلي الجد الرابع لشيخ هاتف حياوي والذي قال قتلوا دخيلهم ولكن هذا غير صحيح حيث جاء هذا في(مختصر تاريخ ابن سند المسمى بمطالع السعود بطيب اخبار الوالي داود لامين بن حسن الحلواني..) قبيلة الدفافعة بأنهم يسكنون الارض الأميرية وعلى ضفاف نهر ديالى ومهنتهم الزراعة وتربية الماشية ومنهم النجادات والبريجات ويرأسهم(محمد العلي)
    وأفخاذهم السوالمة ويرأسهم(سرهيد الفهد)وعددهم خمسين خيالا والجواملة ويرأسهم(محمد العبيد)والبحارنة ويراسهم (جبارة البلبول) والجبيرات ويرأسهم (محمد الكونة) والمهيات ويرأسهم (كاظم شهاب)
    أما في كتاب العزاوي عن عشيرة الدفافعة قال(رئيسهم سعود محمد العلي وهم الفضيلات والمهيات والجبيرات وال داود وهم الرؤساء وعندما قال الرؤساء ليس من هذا الفرق فخذ من ال داود منعزل عنهم حيث حدد من ال داود ولكن منعزل عنهم فلم يحدد غير ذالك والشيخ سعود عم هاتف حياوي هو من ال داود وكان العزاوي يقصد علي شعيب لانه عزله سليمان باشا وحيث سليمان الداوود هو ابن عم علي شعيب كما وضحنا وسليمان داود هو الذي يرجع اليه الشيخ سعود والشيخ الحالي هاتف حياوي كما وضح لكم وقصة مقتل سليمان باشا مثبته في كثير من المصادر منها تاريخ العراق بين الاحتلالين للعزاوي والفورمونات العثمانية القديمة ايضا والمؤلف ريجارد كوك في كتابه (بغداد مدينة السلام)بترجمة فواءد جميل والدكتور مصطفى جواد وفي سنة 1967كانت الطبعة الأولى وقصة الوالي يذكرها ويحفظها شيوخ ووجهاء القبيلة من اب وجد وخاصة (الشيخ هاتف حياوي لانه شيخ اب عن جد) ويعروفونها قبل ان يتابعوا المصادر وذالك عن طريق اجدادهم والذي يعرفونه موجود نفسه بالمصادر فنقول الى يدعون غير ذالك وهم مطرودين من وجهاء القبيلة واصبحوا عمداء ما يسمى سادة حيث يتكلمون عن تبديل زعامة القبيلة وهذا غير صحيح ابدا وحتى كتاب العزاوي واضح في كلامه وزعامة قبيلة الدفافعة في جميع الكتب تتحدث عن رئاسة ال داود على القبيلة وذرية علي شعيب وسليمان داود هم نفس الفخذ فخذ ال داود فخذ روساء القبيلة وان بعد وفاة الشيخ سعود اصبح بعده اخيه الشيخ محي الملقب(بحياوي وهو من ابرز شيوخ الدفافعة)وبعده تسلم ابنه الشيخ هاتف مشيخة القبيلة ..
    اما عشيرة النجادات والحميدات وخاصة في قضاء المدائن هم بطن من بطون قبيلة الدفافعة حيث انهم يرجعون الى حميد ونجاد اولاد زهير ابن الامير محمد العروس وهذا مثبت عند اغلب النسابة.
    ان قبيلة الدفافعة بطن من بطون (عبادة)ومن نفس النسب(الدهلكية.والنصاروة.والمهدية وبعض العشائر الاخرى)والكل يحتفظ بلقبه.
    حصلت قبيلة الدفافعة من الدولة العثمانية على البيجية وعلى التعريفة وقلم الحشامات يحيث لا ينصب شيخا على عشيرة ألا يوقع به اجدادنا......
    افخاذ قبيلة الدفافعة الرئيسية والفرعية ::::
    ------------------------------------
    1.ال دواد وهم الروساء (فخذ رئيسي) 27.الجواملة(فخذ رئيسي)
    2.ال دغنوز 28.ال علو
    3.ال مونس 29.ال موسى
    4.الفضيلات(فخذ رئيسي) 30.ال وهيب
    5.ال ساهي 31.ال فريحة
    6.ال شهاب 32.ال بلبول
    7.ال سريح 33.الكواضمة
    8.ال بشو 34.بيت دواح
    9.السوالمة(فخذ رئيسي) 35.العلاجات
    10.ال سيف 36.بيت مطير
    11.ال صافي 37.بيت خماس
    12.ال حمد الله 38.بيت فواز
    13.ال عنفوص 39.ال فرز
    14.ال فرج 40.بيت هواس
    5.الجبيرات(فخذ رئيسي) 41.بيت عصيد وهم في واسط 16.ال رايط 42.بيت فيحان
    17.ال بستات 43.بيت صلال العدوان
    18.ال سوسه 44.فخذ المحمودي في العمارة
    19.المهيات(فخذ رئيسي) 45.ال كرنوص
    20.ال حمو 46.بيت سلمان مانع
    21.ال عجيمي 47.فخذ شهاب الحمد
    22.الغليسات(فخذ رئيسي) 48.بيت فرحان السلمان
    49.ال داموك
    23.الشبيلات(فخذ رئيسي)
    24.البيارمة(فخذ رئيسي)
    25.البحارنة(فخذ رئيسي)
    26.ال شكير(فخذ رئيسي)
    وافخاذ العشيرة في الديوانية هم البو جواد. ال خميس. ال محيسن. ال حسن باصي. القزامرة .
    اما عشيرة الدفافعة في الفرات الاوسط وهم ( البوراضي.ال منيخر.
    ال المبالية.البودخان.البومحيسن.ال دبيس.البوعمران.البوحميدي. البو شوام.البوجربوع ) ويراسهم .
    الشيخ علي كاظم الدفاعي ومن وجهاء العشيرة في محافظة كربلاء
    الشيخ جلال ابوحيدر وهم على تواصل دائم مع الشيخ العام لقبيلة الدفافعة
    الشيخ (هاتف حياوي محمد العلي)
    --------------------------------------
    المصادر ///
    -------------------------
    1.جمهرة انساب العرب
    2.سبائك الذهب في معرفة قبائل العرب
    3.صبح الاعشى
    4.نهاية الأرب للقلقشندي366
    5.تاريخ العراق بين احتلالين
    6.الاحواز قبائلها وأسرها.علي نعمة الحلو
    7.الاحواز قبائلها واسرها ج\ ص104
    8.عشائر العراق للعزاوي. وهناك ايضا عدد من المصادر الاخرى سوف نذكرها لاحقا
    9.محمد جعفر العبادي ص176
    10.محمد جعفر العبادي199و203
    11.كتاب (المماليك في العراق)لاحمد علي الصوفي وذكر القصة ايضا ياسين العمري
    12.ريجارد كوك ص115و116و119 وذكر قصة الوالي بعدم قتل دخيل القبيلة ...
    13.مختصر تاريخ ابن سند المسمى بمطالع السعود بطيب اخبار الوالي داود لامين بن حسن الحلواني وذكرها بشكل مختلف حيث قال امراء الدفافعة قتلوا دخيلهم الوالي ولكن القبيلة لم تقتله ولكن اكرمته وقامت بحراسته .....
    14.وجهاء ونسابة هذه القبيلة والجدير بالذكر ان قصة العروس ليست موجودة بكثير من المصادر وان القصة يحفظها وجهاء القبيلة بالتوارث وخاصة الشيخ هاتف حياوي يحفظ قصة جده(محمد العروس)اب عن جد لانه شيخ اب عن جد وهذا معروف لدى كل قبائل ونسابة العراق وهو شيخ جليل ومعروف بالكرم والشجاعة وتذهب اليه الكثير من العشائر لحل القضايا العشائرية الصعبة والمعقدة فهو(ابن المعرف بمعنى الفريضة)وهو من مواليد 1926م تسلم المشيخة سنة 1972م بعد وفاة والده والشيخ حياوي( رحمه ألله )من مواليد 1889م
    ويسمى ايضا بشيخ الجرف نسبة الى والده الشيخ حياوي محمد العلي.وكل ابناء هذه القبيلة يعتزون بنسبهم واصلهم وعشيرتهم وبشيخهم ......
    ا
    -----------------------------------------------------
    [right]

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء فبراير 20, 2018 12:17 am